الأسئلة المتكررة

ما هي شروط التبني؟

  1. موافقة جميع أفراد العائلة والمقيمين في المنزل على تبني وتربية الحيوان الذي سيتم تبنيه.
  2. الأولوية في التبني ليس حسب الأسبقية،بل يتم اختيار المتبني بناء على ما يراه الملجأ أنسب للمتبني وللحيوان المتبنى.
  3. إجراء مقابلة شخصية.
  4. إذا كان عمر متبني الكلب أقل من 26 سنة، أو متبني القط أقل من 23 سنة، ويسكن مع والديه فيلزم حضور أحد الوالدين.
  5. التوقيع على تعهد يعطي الملجأ الحق في زيارة المنزل ومتابعة حالة الحيوان ، واسترداده متى ما رأى المصلحة في ذلك.
  6. دفع رسوم التبني الرمزية
  7. لا يتم استلام أي حيوان إلا بعد عملية تعقيم أو إخصاء وإعطائه جميع التطعيمات اللازمة وتركيب شريحة إلكترونية تعريفية.

ماينفع نتبنى واحنا مو من الرياض؟ طيب ليش؟

يحرص ملجأ الرياض للحيوانات على إيجاد منازل مناسبة للحيوانات التي ترعاها. ونقوم بمعاملتها كأرواح لا كبضائع. واستشعارا منا لهذه المسؤولية يشترط مقابلة الشخص ومعرفة بياناته الشخصية وخبرته وقدرته على توفير بيئة مناسبة للحيوان ورعايته وتوفير العناية الطبية لسنوات قادمة. وهذا لا يتحقق بالتواصل عن بعد.

ممكن اخذ حيوان كم يوم اجرب وارجعه؟ ليش؟

الحيوانات عادة تألف منازلها وبعضها يحتاج الى وقت طويل حتى يبدأ الشعور بالألفة بالتكون. كما أن كثرة تنقلها من مكان لآخر سبب للتوتر مما قد يؤثر على سلوك الحيوان مستقبلا.ورغبة منا في اتباع أعلى المعايير بقدر استطاعتنا عند مساعدة الحيوانات, نشجع الراغبين في التبني على القراءة عن تربية الحيوان المرغوب تبنيه وذلك بشكل مفصل قبل اتخاذ قرار التبني. فالتبني مسؤولية طويلة الأمد قد تمتد لعشر سنوات أو أكثر.

إضافة لذلك فإن متطوعينا يقدمون لنا الكثير من وقتهم وجهدهم لمساعدة هذه الحيوانات ولا يسعنا إلا احترام جهودهم. فـ “تجربة” حيوان لبضع أيام هو معاملة للحيوان كبضاعة وليس كروح. بعد البحث والقراءة، والتيقن من استعدادك لتحمل مسؤولية الحيوان لعشر سنوات قادمة، يمكنك التقدم بطلب تبني للحيوان بكل ثقة، مدركا أبعاد هذا القرار والمسؤوليات المرتبطة إدراكا تاما.وهذا أفضل للمتبني، وأفضل للحيوانات.

لماذا تشترطون أن يكون عمر المتبني فوق ال 26 لتبني الكلاب و 23 لتبني القطط؟

لا يعني تحديد فئة عمرية محددة عدم أهلية المتبني كشخص إطلاقا. بل يأتي من منطلق استشعارنا لحجم مسؤولية إيجاد منازل مناسبة ودائمة لهذه الحيوانات لسنوات قادمة.

فمن تجاربنا السابقة وجدنا أن الكثير من الحيوانات تم إرجاعها بسبب رفض الأهل عندما يكون المتبني ينتمي لغير هذه الفئة العمرية. وفِي أحيانا أخرى يطلب الأهل من المتبني إخراج الحيوان من المنزل أو وضعه في قفص أو بيئة غير ملائمة وغير صحية بشكل يسبب معاناة للحيوان. وبالتالي يكون قد تسببنا في معاناة للحيوان بدلا من مساعدته.

في المقابل، عند دعم الأهل للمتبني بزيارة الملجا بأنفسهم، هذا يجعلنا نتوقع حجم الاهتمام والرعاية التي سيتلقاها الحيوان من الاسرة ككل. وأنه سيتم التعامل مع الحيوان بكل جدية ومسؤولية كفرد جديد من أفراد الأسرة وكالتزام طويل الأمد.

كما أن ذلك يدل أن الأسرة ستتعامل مع هذا الحيوان بكل ترحيب وستوفر له كل رعاية من النواحي النفسية والطبية وغيرها. وأنه لن يتم معاملة الحيوان كزائر مؤقت للمنزل ليتم التخلص منه بعد فترة تسلية أو عند مرضه أو غير ذلك.

نهدف إلى توفير أفضل المنازل الدائمة لحيواناتنا وإبعادها عن أي ضرر مستقبلي محتمل. ووضع هذه الشروط يساعدنا على تحقيق هذه الأهداف. فهي في مصلحة الحيوان ومصلحة المتبنين كذلك.

– ليش تعقمونهم وتخصونهم؟ حرام ؟

يعتبر الإخصاء والتعقيم من الممارسات التي تدل على الشعور بالمسؤولية. فالكثير بحسن نية ينتج من حيوانات لديه رغم وجود الكثير من الحيوانات التي لم تجد أي متبني.كما أن الكثير غير قادر على تحمل مسؤولية عدد كبير من الحيوانات لفترات طويلة فينتهي بهم الأمر بتركها في الشارع أو يطلب من الملجأ تحمل مسؤوليتها. وبالتالي فإن تعقيم وإخصاء الحيوانات قبل تسليمها لأي متبني يقلل من فرصة وقوعها في أيدي أشخاص لا يتسمون بالمسؤولية.

الإخصاء والتعقيم من الممارسات التي تقلل من فرصة هروب الحيوان بحثا عن التزاوج، ويمنعها من الوقوع في أيدي تجار يضعونها في أقفاص مدى الحياة للإنتاج والتربح فقط، ولها الكثير من الفوائد الصحية والسلوكية. يمكنك الإطلاع على بعضها هنا.

هل الحيوانات التي لديكم مريضة؟

لا. يصل إلى الملجأ حيوانات بحالات مختلفة. بعضها سليم تماما وكان يعيش في منزل حيث يلقى العناية الكاملة والاهتمام، وبعضها الآخر يكون قد أصيب في حادث سير أو مصاب بمرض ما، فيقوم الملجأ بعلاجه ولا يتم عرضه للتبني إلا بعد استكمال العلاج بشكل كامل.

وفي حال وجود حالات مرضية بسيطة لا تعيق من عملية التبني (كالفطريات الجلدية) يتم الإفصاح عن ذلك للمتبني بشرط إكمال علاجها في المنزل بعد أخذ التعليمات من الطبيب البيطري الخاص بالملجأ كما يمكن المتابعة مع الطبيب حتى استكمال العلاج. وفي هذه الحالة يكون المتبني قد ساعد حيوان لا يلتفت إليه الناس كثيرا ويكون فعلا محتاج للعناية أكثر من غيره.

ما هي رسوم التبني؟ ولماذا وضعت؟

من منطلق شعورنا بالمسؤولية اتجاه الحيوانات المتبناة، وحرصنا على إيجاد متبنين يأخذون عملية التبني بكل جدية وكالتزام طويل الأمد اتجاه روح، تم اشتراط دفع مثل هذه الرسوم.

فتبني كلب أو قطة مسؤولية كبيرة قد تستمر لعشر سنوات أو أكثر. خلال هذه السنوات, توجد تكاليف كثيرة جدا مرتبطة بالعناية بالحيوان كتكاليف العناية الطبية وتوفير الطعام وعلاج الإصابات وغيرها من المسؤوليات المكلفة.

ونظرا لوجود شريحة من الناس تتعامل مع عملية التبني على أنها استلام لحيوان مجانا دون أدنى تفكير في أي من المسؤوليات المرتبطة, وخطر ذلك على الحيوانات المتبناة, تم اشتراط دفع رسوم رمزية عند التبني كما هو متبع في الملاجئ حول العالم.

جميع الحيوانات التي يتم تبنيها من الملجأ تكون معقمة/مخصية ومرفق معها دفتر تطعيمات (جواز) وشريحة تعريفية (مايكروتشيب); وعدم الرغبة في دفع رسوم رمزية مؤشر مهم يدل على عدم أخذ عملية التبني بشكل مسؤول.

اقدر اتطوع ايش هي الشروط؟

نرحب بكل من يرغب بالتطوع والمساعدة. بإمكانك التواصل مع الملجأ لترتيب زيارة لمناقشة مدى قدرتك على الالتزام، ومعرفة خبراتك التي يمكنك من خلالها المساعدة، وغيرها من التفاصيل.

عندي حيوان أليف كيف أجيبه لكم؟

يتم ذلك بالتنسيق مع الملجأ بشكل مباشر.

عادي اخلي حيواني كم يوم عندكم واخذه؟

لا يوجد لدى الملجأ خدمات فندقة في الوقت الحالي.

ماهو قانون الرفق بالحيوان في المملكة العربية السعودية؟ وماهي الغرامات المترتبة على ذلك في حال الاساءة للحيوان.

  قانون الرفق بالحيوان

لو شفت اهمال شديد لحيوان او اضطهاد او ضرب، وش أسوي؟

يلزمك الاتصال بالغرفة المركزية للمعلومات والطوارئ التابع لوزارة البيئة والمياه والزراعة على الرقم المجاني 8002470000.

تواصل معنا

6771 هارون الرشيد الفرعي، As Sulay,
Riyadh 14274 2745, Saudi Arabia

info@riyadhshelter.org

نبذة عن ملجأ الرياض للحيوانات

تأسس ملجأ الرياض للحيوانات من قبل شابة كانت تأوي وتعالج الحيوانات في منزلها لتبحث لها عن أسر تتبناها وترعاها بعد ذلك. تطور بها الأمر لاحقا لتقوم بتأسيس ملجأ الرياض للحيوانات عام 2014 م. وأصبح الملجأ مركزاً لمجموعة تطوعية يعملون في خدمة المجتمع بمساعدة وإنقاذ الحيوانات المحتاجة في جميع أنحاء المملكة، سواء المشردة منها أو المتخلى عنها. لتقوم العيادة والملجأ بإيوائها وعلاجها وتحصينها وترقيمها وإعادة تأهيلها ثم إيجاد منازل أبدية لها عن طريق المتطوعين.